ثقافات

بيروت تستعيد أفلام الممثل الفرنسي ميشال بيكولي

تستعيد جمعية «متروبوليس» والمعهد الثقافي الفرنسي في لبنان، بين ٢٠ و٢٦ تشرين الثاني (نوفمبر) الحالي، في سينما «متروبوليس أمبير صوفيل» في بيروت- الأشرفية، أفلام الممثل الفرنسي الشهير ميشال بيكولي.

يعدّ ميشال بيكولي من أهم الممثلين الفرنسيين، في رصيده أكثر من ٢٠٠ فيلم سينمائي، إلى جانب أعماله على خشبة المسرح وإخراجه فيلمين قصيرين وثلاثة أفلام طويلة. عمل على مرّ السنين مع أبرز المخرجين العالميين مثل كلود سوتيه، وجان لوك غودار، ولويس بونويل، وماركو فيريري، وجاك ديمي، وكوستا غافراس، ولوي مالّ، وألفرد هيتشكوك، ومارون بغدادي، ويوسف شاهين، وليوس كاراكس، ومانويل دي أوليفيرا، وناني موريتّي.

واختارت «ميتروبوليس» 8 أفلام طويلة. الافتتاح سيكون الاثنين 20 تشرين الثاني الجاري، مع فيلم «Mauvais Sang» لليوس كاراكس، والذي شارك ميشال بيكولي ببطولته إلى جانب دونيه لافان وجولييت بينوش، وهو أُنتج عام 1986 ويعرض بنسخته الأصلية الـ35 ميلليمتراً.

كما يعرض فيلم «Le mépris» لجان لوك غودار، وهو من بطولة بريجيت باردو وميشال بيكولي. ولعب هذا الفيلم الذي أُنتج عام 1963 دوراً مفصلياً في مسيرة بيكولي، إذا كان من أدواره الرئيسية الإولى.

عمل ميشال بيكولي في شكل وثيق مع المخرج والكاتب الفرنسي كلود سوتيه الذي أخرج له أفلاماً عدة سيعرض منها في بيروت: «سيزار وروزالي» الذي يحضر فيه بيكولي كراوٍ للقصّة، وهو من بطولة إيف مونتان ورومي شنادير، وسامي فراي.

كما سيعرض فيلم «Les choses de la vie» بطولة ميشال بيكولي ورومي شنايدر، وفيلم «Vincent, François, Paul et les autres» الذي تشارك ميشال بيكولي بطولته مع إيف مونتان وسيرج ريجياني وجيرار دوبارديو. ويعرض فيلم «Le journal d’une femme de chambre» للوي بونويل مع الممثلة جان مورو التي رحلت في تمّوز (يوليو) الماضي، وكانت تعدّ أيقونة السينما الفرنسية. يذكر أن هذه الأفلام ستعرض بنسخها الرقمية المرمّمة.

بالإضافة إلى فيلم «الرجل المحجّب «L’homme voilé» للسينمائي اللبناني مارون بغدادي، ولم يعرض الفيلم مسبقاً في لبنان سوى مرّة واحدة عام 2007 ضمن أسبوع للفيلم الفرنكوفوني في سينما متروبوليس. ويعدّ عرضه خلاله هذه الاستعادة مساء السبت 25 تشرين الثاني الجاري، فرصة لا تفوّت لمشاهدة هذا الفيلم الذي مثّل فيه ميشال بيكولي إلى جانب برنار جيرودو، ولور مارساس، وميشال ألبيرتيني، وفؤاد نعيم، وكمال قصّار، والّف موسيقاه التصويرية غابريال يارد. يذكر أن الفيلم سيعرض بنسخة 35 ميللمتراً.

كما سيكون للجمهور اليافع موعد مع فيلم التحريك الطويل «La prophétie des grenouilles» الذي أدّى الأصوات الرئيسية فيه ميشال بيكولي وأنوك غرينبيرغ وآن جيراردو، والفيلم حائز «دب الكريستال» لأفضل فيلم لليافعين في مهرجان برلين السينمائي عام 2004، ويعرض الرابعة بعد الظهر السبت 25 الشهر الجاري.

يذكر أن الأفلام المعروضة ناطقة بالفرنسية مع ترجمة إلى الإنكليزية، باستثناء Le journal d’une femme de chambre (بالفرنسية من دون ترجمة).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق