دنيا

رواد الفضاء الروس في المحطة الفضائية الصينية

تدرس الوكالة الفضائية الروسية إمكانية إطلاق رواد الفضاء الروس إلى المحطة الفضائية الصينية.

أعلن ذلك رئيس شركة “روسكوسموس” (الوكالة الفضائية الروسية) إيغور كوماروف على هامش المؤتمر الفضائي الدولي.

وفي معرض إجابته على سؤال موجه إليه عما إذا كانت هناك اقتراحات بزيارة رواد الفضاء الروس للمحطة الصينية، قال كوماروف: “أجريت بعض المشاورات بهذا الشأن مع الجانب الصيني”.

ومضى قائلا: “نأمل في أن يصادق البرلمان الروسي خلال شهر أو اثنين على القانون الأساسي الذي من شأنه تنظيم مسألة تبادل التكنولوجيا في المجال الفضائي. كما آمل في أن يفتح هذا القانون آفاقا جديدة في التعاون الواسع بين الجانبين الروسي والصيني في مجال الفضاء. نرى أن زملاءنا الصينيين مهتمون بهذا الأمر”.

يذكر أن الصين تطور برنامجها الفضائي الخاص ببناء محطة مدارية صينية، تنوي تدشينها في العام 2022.

ويعمل الآن في مدار حول الأرض مختبر فضائي صيني من شأنه تشكيل أساس تكنولوجيا المحطة الجديدة.

المصدر: تاس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق