العرب والعالم

روسيا تؤكد تدمير أكبر مستودع ذخيرة لجماعة إرهابية في سوريا

أعلن الجيش الروسي أنه دمر في سوريا “أكبر مستودع للذخيرة” لفصائل “هيئة تحرير الشام” الإرهابية، التي يؤلف فرع تنظيم “القاعدة” سابقاً في هذا البلد (“جبهة النصرة”) المكون الأكبر فيها.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية الجنرال ايغور كوناشينكوف، في بيان، إنّ “الطيران الروسي دمّر اكبر مستودع للذخيرة لهيئة تحرير الشام بالقرب من أبو الظهور في محافظة إدلب” في شمال غرب سوريا.

وأضاف أنّ المستودع الذي يقع في العمق، كان يحوي “أكثر من ألف طنّ من الذخيرة”، وخصوصاً للمدفعية.

ويأتي هذا الاعلان بعد يوم على تأكيد الجيش الروسي أنّ القائد العام لـ”هيئة تحرير الشام” أبو محمد الجولاني في “حال حرجة” إثر إصابته في غارة روسية أسفرت عن مقتل 12 قيادياً إرهابياً.

ونفت “هيئة تحرير الشام” ما اعلنته روسيا، وأكدت ان الجولاني “بصحة جيدة ويمارس مهامه الموكلة إليه بشكل كامل”.

الا أن وزارة الدفاع الروسية أكدت مجدداً أنّ الجولاني مصاب بجروح خطيرة، مشيرة إلى أنه “في حالة غيبوبة”، ومشددة على أنّ ذلك “أدّى الى حالة من الاحباط في صفوف الارهابيين في كل محافظة إدلب”.

وقال الجنرال كوناشينكوف إنّ الطيران الروسي وجّه ضربة استهدفت أيضاً اجتماعاً لمسؤولين جهاديين وقتلت 49 مسلحاً، بينهم سبعة من قادة هيئة تحرير الشام في محافظة ادلب”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق