غير مصنف

90% من الروس واثقون من قدرة الجيش على الدفاع عن البلاد

عبّر أكثر من 90% من الروس عن ثقتهم بقدرة جيشهم على الدفاع عن البلاد بحال وجود تهديد من الخارج، واعتبر غالبيتهم أن القدرة الدفاعية لروسيا قد تعززت كثيرا في السنوات القليلة الماضية.

وأظهر استطلاع للرأي العام الروسي، أجراه مركز بحوث الرأي العام (فسيوم) بالاشتراك مع وكالة “سبوتنيك” ونشرت نتائجه اليوم الأربعاء، أن “تقييم الاستعداد القتالي للقوات المسلحة للاتحاد الروسي قريب من أقصى حد ممكن: 93٪ من الروس يعتقدون أنه إذا كان هناك تهديد حقيقي من بلدان أخرى، فإن الجيش قادر على حماية البلاد”.

وعن التحديات الرئيسية التي تواجه حاليا الجيش الروسي، أشار المشاركون في الاستطلاع إلى حماية مواطنيها وسلامة أراضيها (43%)، وكذلك تعزيز القدرة القتالية للبلاد (32%). واعتبر 34%من الروس أن الإنجاز الرئيسي هو تحديث القوات المسلحة للبلاد على مدى السنوات الخمس الماضية، فيما قال 15% من المستطلعة آراؤهم أن الإنجاز الرئيس يتمثل في إنجازات الجيش الروسي الكبرى في سوريا.

وأشار علماء الاجتماع إلى أن الديناميات الطيبة عن دور الجيش الروسي في السنوات الخمس الماضية “يمكن وصفها بأنها إيجابية بشكل مستمر”.

وبحسب آخر استطلاع للرأي، فإن نسبة الذين قيّموا إيجابيا عمل القوات المسلحة الروسية بلغت 88 في المائة (من 52 في المائة في العام 2012.) وتزداد أيضا تقديرات حالة القوات المسلحة: ففي العام 2017، قدرها 62 % من الروس بأنها جيدة جدا، حسب استطلاعات الرأي.

في السنوات القليلة الماضية (من العام 2015 إلى العام 2017)، منح المواطنون الروس أنشطة وزير الدفاع، سيرغي شويغو، في المتوسط علامة ​​4.7 نقطة من أصل 5 نقاط.

ويقول علماء الاجتماع، إن عظم المشاركين يشيرون إلى فعالية التدابير الرامية إلى تحسين مستوى الدفاع عن البلاد: 86% يعتقدون أن هذه المستويات ازدادت خلال السنوات القليلة الماضية بشكل ملحوظ (في المقام الأول، يتم الحكم على ذلك من خلال تحديث الأسلحة)، و 2% فقط يعتقدون أن الوضع ازداد سوءا، فيما قال 9% لم يتم تسجيل أي تغيير.

وأشار المدير العام لمركز بحوث الرأي العام في جميع أنحاء روسيا، قسطنطين أبراموف، إلى أن الجيش في أعين المجتمع الروسي اليوم هو واحد من أكثر المؤسسات الحكومية المرحب بنشاطها.
” ويعتمد هذا الرضى والموافقة على دور الجيش الروسي على اعتقاد مفاده أنه في حالة وجود تهديد عسكري حقيقي للبلاد، فإن بإمكان القوات المسلحة التعامل بفعالية مع مسألة حماية المواطنين والبلاد، وعلى وجه الخصوص، بفضل تنفيذ عملية تحديث الأسلحة بنجاح، والتقييم العالي لشخصية ومكانة وسلطة وزير الدفاع سرغي شويغو من قبل المواطنين ومساهمته في تعزيز الجيش وقدراته.

وقال رئيس صندوق فسيوم، تعليقا على نتائج هذه الدراسة، إن الوزير شويغو يحوز في السنوات الأخيرة، صفة الوزير الأكثر شعبية وفعالية بين وزراء الحكومة الروسية، في رأي جميع المواطنين الروس”.

وقد أجري استطلاع الرأي هذا من قبل مؤسسة “فسيوم-سبوتنيك” في تشرين الأول/ أكتوبر 2017، وتم خلاله إجراء مقابلات مع 1200 شخص، بواسطة الاتصالات الهاتفية، ونسبة الخطأ الإحصائي فيه لا تتجاوز 3.5%.

المصدر: نوفوستي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق